قـيـادة قـطـر العـراق قمع العميل المالكي لن يوقف زخم التظاهرات الشعبية المتصاعدة


شبكة ذي قار



 

بسم الله الرحمن الرحيم

حزْبُ البَعْثِ العَرَبي الاشْتِرَاكي
قيادة قطر العراق

مكتب الثقافة والاعلام

أُمةٌ عرَبِيةٌ وَاحِدَة ذاتُ رِسالَةٍ خَالِدَة
وحدة حرية اشتراكية

 


قمع العميل المالكي
لن يوقف زخم التظاهرات الشعبية المتصاعدة


 

يا أبناء شعبنا المجاهد

ها أنتم تواصلون تظاهراتكم الحاشدة منذ الشهرين في الفلوجة والأنبار وسامراء وصلاح الدين والموصل وديالى وكركوك وواسط وبغداد في أحيائها المتناثرة من الشمال من التاجي والطارمية والصليخ والأعظمية وحتى البياع والدورة والسيدية في جنوبها ومن الشرق من زيونة ومدينة الثورة وحتى الكرخ القديمة والمنصور واليرموك والغزالية وحي الجامعة والعامرية وابي غريب .


وحين قررتم أجراء الصلاة الموحدة يوم الجمعة الماضي في الأعظمية قلعة العروبة النابضة وفي جامع الأمام أبو حنيفة النعمان عبوراً الى الكاظمية مرقد الأمام موسى الكاظم ( عليه السلام ) ليلتحموا بأبناء الكاظمية المجاهدة جن جنون حكومة المالكي وأجهزتها الميليشياوية والقمعية فقطعت الطرق ومنعت أبناء العراق من محافظاته كلها من دخول بغداد والأعظمية بل قطعت أوصال الكثير من المدن في قلب بغداد وشنت حملة اعتقالات واسعة النطاق وطوقت أجهزتها القمعية الجوامع والساحات العامة وراحت تمنع أهالي الأعظمية من دخولها وخروجها إلا بعد إبراز مستندات الهوية الأربعة والتي باتت موضع تندر وسخرية المواطنين .. وقد أدى ذلك كله الى تمسك المتظاهرين بمطاليبهم العادلة ومواصلة تظاهراتهم واعتصاماتهم التي ستشمل بزخم عال بغداد ومحافظات العراق كلها استلهاما لمعاني ثورة العشرين الخالدة والتي أوقد شعلتها أبناء الرميثة والرارنجية وعمت العراق كله من جنوبه الى وسطه وشماله ومن شرقه الى غربه .


يا أبناء شعبنا المضحي الباسل المقدام

واصلوا تظاهراتكم الشجاعة المعبرة عن أرادتكم الوطنية الصلبة الرامية الى تحقيق التحرير الشامل والعميق والاستقلال الناجز واستئناف إشادة البناء الثوري الوطني والديمقراطي والاشتراكي والقومي والإنساني الشامل الذي يلبي متطلباتكم في الحياة الحرة الكريمة التي تظلها رايات العزة الوطنية والقومية التي قدمتم ملايين الشهداء فدية لها في سوح مسيرة الجهاد والتحرير الظافرة التي ركعت المحتلين الأميركيين وحققت نصر العراق التاريخي الكبير ورفعت راية الجهاد الظافرة بوجه تركات المحتلين وبوجه الصفوية الفارسية وعملائها من أمثال العميل المالكي وبطانة الشر والسوء من الحلف الصفوي الذي يروم تمزيق العراق وتدميره .


ولكن مجاهدي العراق الأبطال ومجاهدي البعث والمقاومة وشيوخ العشائر العربية الأصيلة وأبنائها الأصلاء ورجال الدين المؤمنين الأبرار والوطنيين بكافة فصائلهم واتجاهاتهم يواصلون جهادهم الملحمي الظافر الحاسم والنصر المبين وحتى ينال خونة شعبهم وامتهم جزاءهم العادل .


والنصر حليف المجاهدين الفادين .
وان غداّ لناظره قريب .
المجد لشهداء الفلوجة وشهداء العراق والامة الأبرار .
والخزي والعار لخونة شعبهم وامتهم العميل المالكي وشلته المارقة .
ولرسالة امتنا الخلود .



قـيـادة قــطــر الـعــراق
مكتب الثقافة والإعلام
في السادس عشر من شباط ٢٠١٣ م
بغـداد المنصورة بالعـز بإذن الله

 

 



السبت ٥ ربيع الثاني ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٦ / شبــاط / ٢٠١٣ م
أكثر المواضيع مشاهدة
أنيس الهمامي - إلى إدارة الفايسبوك بعد اعتماد ( اللغة الأمازيغية )
عمود قصير - الى / ابناء العراق في الجنوب والفرات الاوسط :  اطلعوا على ما قاله ( صادق الموسوي ) عن المرجع  الديني ( اليعقوبي ) القائد ومؤسس حزب الفضيلة الاسلامي
عمود قصير - الى / الراكضين خلف مرجعية صفوية نصبت عملاء طائفيين قتلة حرامية : استرعي مشاهدتكم لهذا المعمم الطائفي التكفيري في الرابطين ادناه ؟!
علي عبد الأمير النجفي - نقـد مع دعـوة محب من قلـب النـجف الأشـرف
يعقوب زرقاني - إيران .. الموقف من الانقلاب في تركيا يعكس انقلابًا دمويًا سيلتهم فتيان الثورة
حسن خليل غريب - رابط الكتاب الألكتروني ( مفاهيم إسلامية بمنظار قومي معاصر )
الرفيق جمال سليم - البعث و ( التوازن المتفق عليه ) في الازمة السورية ( الجزء الاول )
راصد ميداني - مرجعية السستاني : يحق لعناصر الحشد ( اغتنام ) ممتلكات المواطنين من قبل ميليشيات الحشد في ( صلاح الدين وديالى والفلوجة والانبار والموصل ومقتربات بغداد ) وبيعها بدلا عن رواتبهم المقطوعة !.
أنيس الهمامي - قمة نواكشوط والمهام الملحة : هل ستقترب الأمة من إنقاذ ذاتها ؟
أبو علي الياسري - تركيا (( بين التظليل والخداع ... وحقيقة التقسيم الأميركي )) ( الحلقة الثانية ) / معاد للاهمية
اشترك بالقائمة البريدية

للإطلاع على مواضيع الكاتب نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار حمل تطبيق ذي قار للاندرويد اشترك بالقائمة البريدية لشبكة ذي قار
أحدث المواضيع المنشورة
أنيس الهمامي - قمة نواكشوط والمهام الملحة : هل ستقترب الأمة من إنقاذ ذاتها ؟ .... ( الجزءالثاني )
علي عبد الأمير النجفي - نقـد مع دعـوة محب من قلـب النـجف الأشـرف
عمود قصير - الى / ابناء العراق في الجنوب والفرات الاوسط :  اطلعوا على ما قاله ( صادق الموسوي ) عن المرجع  الديني ( اليعقوبي ) القائد ومؤسس حزب الفضيلة الاسلامي
عمود قصير - الى / الراكضين خلف مرجعية صفوية نصبت عملاء طائفيين قتلة حرامية : استرعي مشاهدتكم لهذا المعمم الطائفي التكفيري في الرابطين ادناه ؟!
راصد ميداني - مرجعية السستاني : يحق لعناصر الحشد ( اغتنام ) ممتلكات المواطنين من قبل ميليشيات الحشد في ( صلاح الدين وديالى والفلوجة والانبار والموصل ومقتربات بغداد ) وبيعها بدلا عن رواتبهم المقطوعة !.
أبو علي الياسري - تركيا (( بين التظليل والخداع ... وحقيقة التقسيم الأميركي )) ( الحلقة الثانية ) / معاد للاهمية
الرفيق جمال سليم - البعث و ( التوازن المتفق عليه ) في الازمة السورية ( الجزء الاول )
يعقوب زرقاني - إيران .. الموقف من الانقلاب في تركيا يعكس انقلابًا دمويًا سيلتهم فتيان الثورة
حسن خليل غريب - رابط الكتاب الألكتروني ( مفاهيم إسلامية بمنظار قومي معاصر )
أنيس الهمامي - قمة نواكشوط والمهام الملحة : هل ستقترب الأمة من إنقاذ ذاتها ؟
- الدكتور عبد المجيد الرافعي رئيس حزب طليعة لبنان العربي الاشتراكي يدعو الى اوسع مشاركة سياسية وشعبية في اليوم الوطني لدعم النسبية وذلك يوم السبت ٣٠ تموز ٢٠١٦
مجدي المحامي - الغــــــــــــــــــــــــدر
راصد ميداني - محاولة اغتيال للطبيب العراقي ( عمران مصطفى الشطري ) في لندن اثر نشره معلومة دقيقة وخطيرة عن ( السيستاني ! )
أبو علي الياسري - تركيا ( بين التظليل والخداع .. وحقيقة التقسيم الأميركي ) ( الحلقة الأولى ) / معاد للاهمية
عروبه البدري - سلسلة حلقات منجزات ثورة البعث الخالد ، ثورة ١٧_٣٠ تموز المجيدة ( ح : ٥ ) ( تأميم النفط و استحداث التصنيع العسكري )